Annuaire électronique International En Vidéo

خواطر

يا ابن أمي.. أبو القاسم الشابي

خـُلقـْـتَ طليــقا كطيــف النســيــــم

وحـُــرا كنــور الضُــحى في سـماهْ

تـُغــــّردُ كالطيـــر أين انــــــدفعــتَوتشــــدو بما شـــاء وحـــيُ الإلهْ

وتمـــرحُ بيــن ورود الصـــــــباحوتنـــــعمُ بالنــــور أيـن تـــــــــراهْ

وتمشـــي كما شئــت بينَ المُروجوتقطــفُ وردَ الرُبـــى في رُبـــــاه

كذا صـــاغك اللهُ يا ابــــنَ الوجودوألقــــتك في الكـــون هذي الحياهْ

فمـــالك ترضــى بذلِّ القيــــــــــودوتـُحنــــى لمن كبّلــــوك الجـــــباهْ

وتسُكــتُ في النفس صوتَ الحياةالقــــوي إذا ما تـــــغـّني صــــــداه

وتـُطبـــــق ُأجفــــــــــانك النيراتعن الفجر والفـــجرُ عــذبٌ ضـــياهْ

وتقــــنع بالعيـــش بين الكهـــوففأين النشـــــيد وأيــــــن الإبــــاه

أتخـــــشى نشيد السمـــاء الجميلأترهــــب نور الفضا في ضــــحاه

ألا انهض وسر في سبـــيل الحياةفمن نـــــام لم تنتـــــظره الحــــياه

ولا تــــخشي ممــــا وراء التــلاعفما ثم إلا الضحــــــــى في صــباه

وإلا ربيــــع الوجــــــــــود الغريريطرز بالــــــورد ضافــــــــي رداه

وإلا أريـــــج زهــور الصبــــــــاحورقـــــص الأشعــــة بين الميـــاه

وإلا حمـــــام المـــــروج الأنيــــقيغـــــــرد منطـــــلقا في غنــــــــاه

الى النــــور! فالنــور عذب جميلالى النــــــور فالنـــــور ظـل الاله

خواطر الحلاج

إذا هجرت فمن لي؟ومن يجمّل كليومن لروحي وراحي،يا أكثري وأقليأحبّك البعض منيوقد ذهبت بكلّيياكلّ كلي، فكن ليإن لم تكن لي، فمن لي؟يا كلّ كلّي وأهليعند انقطاعي وذلّيما لي سوى الروح خذهاوالروح جهد المقلّ

* أمنية حياتي أن أغوص في أعماقك

أمنية حياتي أن أغوص في أعماقكأن أقلب خفاياكِ ..لأعرف كيف تفكرين بيومتى يتملك حبي حناياكِ ..لأعرف مقدار شوقك .. و عشقك ..لأكشف سر السحر .. في ناكِ ..حبيبتي .. في الماضي كانت الدائرةتقتصر علينا ..واليوم .. علم بحبنا الكثير ..فاتسعت الدائرة .. وستظل تكبر ..حتى نغرق فيها ،،لاشيء في هواكِ ...يستحق النسيان !!أتدرين أنى بكيت .. بعد أول قصيدة حب أكتبهاوتدرين أني سأبكي أكثر ..بعد أخر قصيدة حب لم أكتبهابين البكاء والكتابة علاقة أجهلهافأنا أبكي لأكتب .. وأكتب كي لا أبكيوتلك هي المعادلة الصعبة ..وحملتُ جرحي على أكتافي العذراءوسرت إليكِ ..وحُلمي أن أجد الدواءرحيقاً عذباً ينسابمن شفتيكِ ،،،يا بسمة في فؤادي..يا نجمة في سهادي..يا زهرة حبي وعشقي وودادي..أهديكي عمري ..وهل يهدى العمرُ إلا لذات الدلالي،،أحببتُ فيكِ بريق عينيكِفسحرُ عينيكِ ليس له مثيلوقعتُ أسير حبهما من نظرةٍمن لفتةٍ للطرف الكحيللو جمعتي البحر في عينيكِ...لا أباليلو زرفتي البحر دمعاً...لا أباليلو حفرتي بالدمع قبراًلا أبالي...لو قتلتي الحب بيديكِلو دفنتي في القلب جمراً،،،لن أباليمنذ مده.. وأنا تائهٌ في الدنيا غريب..منذ مده.. لم أرى فيها عينيكِلم أسمع نغمات صوتكمنذ مده.. والشوق في صدري لهيب..أين أنتي مني!لِم أبتعدتي عني!هل نسيتي الحب...أم تناسيتي الحبيب !!إذا سألت عن الحب.. فهو في قلب حبيبتيإذا سألت عن الوفاء.. فهو في طبع حبيبتيإذا سألت عن الصدق .. فهو في كلام حبيبتيوإذا سألت عن الحنان.. فحنان الدنيا تجدهفي نظرةٍ.. من عين حبيبتيقالوا من تحب!.. قلت حبيبتيقالوا لماذا تحب!.. قلت حبيبتيقالوا كيف تحب!.. قلت حبيبتيقالوا لم نفهم!.. قلت يكفيني...عقل حبيبتي

أبي

  أبي. صنفٌ من البشر .. مزيج من غباء الترك .. من عصبية التتر .. أبي .. أثرٌ من الآثار .. تابوتٌ من الحجر تهرأ كل ما فيه .. كباب كنيسةٍ نخر .. كهارون الرشيد أبي .. جواريه ، مواليه ، تمطيه على تختٍ من الطرر ونحن هنا .. سباياه ، ضحاياه مماسح قصره القذر ..

أبي

أبي. صنفٌ من البشر ..مزيج من غباء الترك ..من عصبية التتر ..أبي ..أثرٌ من الآثار ..تابوتٌ من الحجرتهرأ كل ما فيه ..كباب كنيسةٍ نخر ..كهارون الرشيد أبي ..جواريه ،مواليه ،تمطيه على تختٍ من الطررونحن هنا ..سباياه ، ضحاياهمماسح قصره القذر ..